اليوم : الخميس التاسع عشر شعبان 1440
إزدهار الإنتاج

مسئول لشؤون الطلاب الأجانب
الدکتورة صدیقة نصیری

في ظروف العولمة الإقتصادیة والثقافیة والتكنولوجيا، جذب الطلاب الأجانب يؤدي إلى المشاركة الفعالة للإنتاج العالمیة للعلوم وتبادل المعلومات التعليمية والبحثية، وترقیة مستوى المعرفة لدى أعضاء هيئة التدريس بالجامعة على المستوى الدولي وإثراء العملية التعليمیة.في نظام التعليم العالي، مکان خاص للتعليم الهندسي لأن مهمة هذا التدريب هي تدريب الموارد البشریة الخبیرة و الملتزمة، وکذالک إنتاج العلوم والتكنولوجيا التي ینبغی أن تكون الحل للمشكلة.في عالم اليوم الذی یواجه أزمات خطيرة، أصبح دور التعليم الهندسي أكثر أهمية.لأن نتائج هذه التدريبات يجب أن تكون ذات نوعیة وقدرة على توفير المعرفة والمهارات والتقنيات اللازمة لمواجهة هذه التحديات وإنشاء مجالات التنمیة المستدامة للمجتمعات.من الواضح أن العديد من هذه التحديات عالمية وليس هناک حل أصلي، لذالک، فإنه يتطلب من الأشخاص ذوي القدرات والكفاءات على المستوى العالمي.إذن، ما قیل عن ضرورة تدويل التعليم العالي یصبح ذات أهمیة أکثر في التعليم الهندسي.